الثلاثاء، 10 مارس، 2015

رسالة وجواب؟!






زمان كنت بسمع جملة " هبعت جواب " او " جالي جواب " كتير ،  دلوقتي بقينا بنقول " هكتب رسالة " او " هبعت رسالة " بصورة اكتر ..
لما كنا بنقول "هنبعت جواب" كنا عارفين ان في رد جاي اكيد على كل الاسئلة ..
انما دلوقتي بنقول " هكتب رسالة " واحنا واثقين ان كل الرسايل صبحت اسئلة ملهاش جواب ...

عشان كده " هبعتلك جواب " واتمني فى يوم يوصلني رد على كل الاسئلة ...

هبعتلك جواب .. جايز يوصل .. وجايز ميوصلش
جايز تكون دلوقتي بتسمعه وحسيته ، وجايز تكون دلوقتي بتسمعه ومهتمتش

جواب فضفضة أكتر من أنه رسالة عتاب ولوم ، جواب فيه بسألك أخدت ليه من نفسك قرار غيابك من غير ما تديني فرصة كافية عشان استوعب قرارك وصدمتك ؟من غير ما تديني فرصة لمواجهة بيني وبينك تجاوب فيها قبل ما تمشي على كل اسئلتي المشروعة ؟
أول سؤال :-
هو انت ليه دايما كده ؟!
دايما بتهرب من المواجهة والاعتراف بالحقيقة مهما كانت مؤلمة ؟

تاني سؤال :-
هو انت ليه جيت اصلاً هنا ؟ وخبطت ليه على البيبان ؟ وفضلت ليه واقف وباصرار عجيب خلتني افتحلك القلب اللى اتقفل من زمن ؟
وليه فى لحظة يأس وانهزام قررت تبعد ، وتغيب ، وتمحي كل شئ بجرة قلم ؟

تالت سؤال :-
تقدر تقولى ايه الغلط اللى ارتكبته فى يوم معاك ؟ وايه ذنبي أنا أني صدقت جرح القلوب هيتطيب على ايدك وبهواك ؟ وان البشر مش كلهم صنف واحد ، ليه طمنت قلبى اوي بأن اللى جاي احسن ، وان الحلم هيبقى اجمل ، وان الثقة فى كل البشر بيك هترجع أحسن من الاول ؟اما انت ناوي تغدر زيهم وعدت ليه ؟!
رابع سؤال :-
ليه وعدتني بحكاية مختلفة عن كل حكايات البشر المتكررة ؟ ونهاية تانية غير نهايات الفراق ؟
وللاسف قررت تهديني نفس النهاية ، وسبتني اخترعلك كل يوم اسباب جديدة عن بعادك ، وواجه كل البشر فى كل لحظة وكل ثانية بابتسامة المهزوم اوي ، واتجمل قدامهم بالنسيان ؟

خامس سؤال :-
مين اللى قال ان لما يضيع حلم الوطن .. لازم يضيع معاه كمان حلمنا ؟!
مين اللى قال لما الوطن بيبع حلمنا ويرخص دمنا .. نبيع احنا كمان حبنا ؟
ليه مقدرتش تحمي نفسك من الانهزام والانكسار ؟ ليه مفضلتش هنا ، انا وانت نقوى بعض ؟

اخر سؤال :-
وفى النهاية ليه مقدرتش تكون شجاع ، تهديني كلمة اسف وكلمة وداع تليق بكل اللي حصل ؟!