الأحد، 19 أغسطس، 2012

العيد هذا العام !!






العيد هذا العام أيضاً أخطئ منزلنا ولم يأتى !!

كنت فى شرفة المنزل أنتظره وهو أتٍ من بعيد مستبشر فرح ..

لوحت له بيدى نحن هنا بالأعلى تعال ..

ولكنه لم يسمعنى ولم يرأنى ..

لم يلمح الزينات والأعلام التى وضعناها من أجله ..

لم يشتم راحة الحلوى التى صنعناها من أجله ..

ولم يسمع صوت الأناشيد والأغانى التى نغنيها من أجله ..

العيد هذا العام طرق بيت جارتنا الثكلى ، فودعت حزنها وفرحت ..

العيد هذا العام زار بيت جارنا القعيد ، فنفض عنه مرضه وفرح ..

العيد هذا العام زار فتاة مشتاقة ، فنسيت شوقها وفرحت ..

العيد هذا العام زار شاب متألم ، فلتئام جرحه وفرح ..

العيد هذا العام زار مساجدنا وأسطح منازلنا ..

أرصفة الشارع ..

حتى أنه زار حمائم المدائن التى استقرت عليها ..

ولكن العيد هذا العام لم يزورنا ، ولم يلقى حتى بالتحية ..

فعل ما فعله العام الماضى والعام الذى سبقه ..

تجاهـــــل بيتنا ..

تجاهــــل شرفتنا ..

وتجاهل اشتياق قلوبنا لفرحة ، ورحل ..

هناك 6 تعليقات:

  1. :(
    ربما يعود العام القادم

    ردحذف
  2. ربما كان يجب أن نبحث عنه نحن..
    العيد ليس له طقوسه
    و ليس له موعد

    ردحذف
  3. نسيت أقولك كل سنة و إنت طيبة و بألف خير :)

    ردحذف