الثلاثاء، 26 يونيو، 2012

"فكم ربيع جاء ولم يأتِ ربيعى "


"فكم ربيع جاء ولم يأتِ ربيعى "


قرأتها يوماً لشاعرتى المفضلة .. وكم آلمتنى كلماتها ..ولكنها اليوم لا تؤلمنى .. بل تمزق قلبى .. فكم من الفصول تتوالى وتتعاقب .. وأنا كما ان فى مكانى .. متوقفة عن الدوران فى هذه الحياة ..
*
*
*
من قصة التى تخاف ذكرى مولدها كتاب رحيــــــــــــــل مـــــــــلاك

هناك 6 تعليقات:

  1. للاسف ندور في الفراغ حول انفسنا فلا نبلغ ربيعنا
    تحياتي

    ردحذف
  2. تمضى الحياة وتستمر

    ولا نرى فى الأفق ما يبشرنا

    أننا سنمضى من جديد

    ردحذف