الثلاثاء، 18 أكتوبر، 2011

عنــــــــها هـــــــــــــــى ♥ ♥



اليوم أريد أن أتحدث عنها هــــــــى قليـــــــــلا ً ..

أريد أن أحدثكم عن حبيبتى السمراء ذات الوجه الباسم ..

تلك التى أشعر أنها القادمة من ذلك العالم البعيد حيث خلقنا أنـــــا وهـــــى معا ً من زمن بعيد بعيد .. فى ذلك الزمن منذ بدء الخليقة وخط أقدار البشر..حيث هناك خلقنا معا ً وافترقنا على الأرض لنلتقى من جديد فهى وجدت لتلتقينى وأنا خلقت لاقيها ..

فهــــــــى ما تشبه طوق النجاة الذى تجده وأنت تغرق فى بحور الوحدة والحزن فتنقذك وتعيدك لبر الأمان مـــرة آخــــرى ..

وهــــــــى تلك الضحكة التى كانت غائبة عنى فى عوالم النسيان وعادت لى بوجودها فى عالمى مرة آخرى .. فهى ضحكتى العائدة والتى لن ترحل عنى أبدا مادامت هى معى ..

وهــــــــى من كنت أبحث عنها دوما ً لأنى كنت أشعر بأن هناك ما ينقصنى .. فجاءت هى لتصبح شريكة روحى ومعها أشعر أنى أنى أكتملت ..

وهــــــــى تلك الذكريات الحلوة واللحظات السعيدة التى تأتيك فى كل حين لتبتسم بقلبك قبل شفاهك حيث يتهمك الآخرون بالجنون لأنك مبتسم بلا سبب ..

وهــــــــى من أخبرها أسرارى وكأنى أتحدث مع نفسى فتشاركنى بها لتصبح بعدها مجال دعابة نتسلى بها فى كل حين .. فهى مستودع أسرارى ومستودع خفايا قلبى ..

وهــــــــى من عندما تضَحك .. تضُحك .. وهى من عندما تتكلم فلا تستطيع الصمت لأن الكلمات تحيا بين شفتيها .. وهى من عندما تصمت فتصمت وكان الكلمات ماتت بيننا ..

وهــــــــى من تخبرك فى اليوم ألف من المرات أنها تشعر بالإختناق والضيق وأن الحياة مقرفة لأبعد الحدود ولكن ما تلبثت أن تبتسم وتضحك بعدها بلحظات قليلة ..

وهــــــــى من تعشق الحزن حد الوله .. وتعشق الفرح حد الجنون .. وهى من تسمع أغانى الحب الهادئة فتذوب .. وتسمع الأغانى الصاخبة والشعبية فتتراقص روحها .. فهى مثلى تحمل تناقضات العلم بداخل روحها ..

وهــــــــى من تستفزك عندما لا تبالى وعندما تخبرك بأنها بلا أحلام ولا أهداف حد الأختناق ذرعا ً بها .. وهى أيضا ً من تتدفعك دفع لتحقيق أحلامك وطموحك ..

وهــــــــى من سوف تقرأ كلماتى الآن لتخبرنى بأنه " لا تعليق " مصحوب بوجه حزين لأنها ببساطة تعانى من حساسية من العواطف المفرطة والمشاعر المرهفة ..

وأخيراً وليس آخر هى من أدخلتنى عالمها لأتعرف إلى شركاء روحى الآخرين والذين يخلفوا بغيابهم فراغ فى حياتى وبروحى .. حيث كل واحدة منهم تحتاج الى الآلآف الكلمات لأحكى عنهم أيضا ً ولكنهم حكايات اخرى سوف اقصها يوما ً ما أيضاً ..

فأنا أردت التحدث عنها وأنا أعلم أن الكلام لم يفيها حقها .. وأن الأفصاح عن ما أشعر به نحوها لا تصفه الآلآف الحروف ولا الكلمات .. ولكنى اكتب عنها ولها فى محاولة لرسم بسمة أضافية على وجهها الباسم فى ذكرى مولدها .. ومحاولة منى أن أهديها هدية معنوية من صنع يداى فالكتابة ما أجيدها فهى بضاعتى المجزاه أقدمها لها وأتمنى أن تتقبلها منى ..

ولأن رسولنا الكريم أخبرنا بأن " من أحبّ أخاه فليخبره " وأنا أحبك فى الله ايتها الصديقة والرفيقة و الشريكة ..

♥ ♥

♥ ♥

وكل عام وأنت ِ بألف بخير وكل عام وأنت ِ فى قلبى وتكملى روحى


الاثنين، 17 أكتوبر، 2011

الكانز

بلاش تتعامل مع الناس اللى بيحبوك وحواليك كأنهم علب كانز .. أهم حاجة فى حياتك فى لحظات عطشك .. تشربهم بكل لهفة ولآخر شفطة .. ومجرد ما تروى عطشك تتتدور على أقرب صندوق زبالة علشان ترميهم فيه .. ومش كده وبس لا لازم تتأكد قبلها أنك ثنيتها بإيديك وبكل عزم .. يمكن علشان متنفعش تانى غير بعد أعادة تصنيعها من أول وجديد .. أو يمكن علشان توفر حيز فى صندوق زبالتك اللى اتملى على الآخر .. أو يمكن بتتلذذ وأنت بتمارس قوتك المزعومة فى تحطيمهم بسبب ضعفهم .. مهو مفيش مشاكل بالنسبة لك لما تعطش هتفتح واحدة تانية وتالتة ورابعة وهتحصل برضو اللى قبلها ..