الثلاثاء، 5 يناير، 2010

حال الغريب



" ياللى راجع للوطن سلم على اهلى وربعى أوصف لهم حال الغريب ووصف لهم شوقى ولمعة دمعتى ووصف لهم وش لون ضاق من الوله قلبى الرحيب "
*
*
لااعلم لماذا لا يصبنى اليأس او السأم من كثرت تكرار هذا المقطع من الاغنية التى استمع اليها , ثلاث ساعات حتى الآن استمع اليها بدون انقطاع , بل على العكس كلما انتهت الاغنية سارعت بإعادتها مرة اخرى , ولا اعلم لماذا ايضا تنساب دموعى مع شجن هذه الاغنية .
*
*
لست مغتربة ولست بعيدة عن الوطن ولا احيا بعيدة عن الاهل والاصدقاء والاحباب فانا احيى فى دنيا صاخبة مليئة بالكثير من البشر , اصادف من الوجوه كل يوم العشرات اخالطهم واذوب معهم فى همومهم واحزانهم والقليل من افراحهم .
*
*
لكن يبقى بداخلى احساس الغربة يعترينى _اصبح قلبى يختنق بغربتى ,أبت شفاهى عن الحديث حتى أوشكت على نسيان الكلمات .
*
*
اشتاق لوجودى فى وسط اهلى واصدقائى _ لا بل اشتاق الى وجودى مع نفسى _ اشتاق حقا للشعور بالامان يعود لقلبى مرة اخرى .
*
*
قد يكون احساس الغربة صعبة لمن يحيا بعيد عن الاوطان لكن يوما ما سوف يعود مرة اخرى لوطنه واهله لكن متى يحين موعد عودتى من غربتى التى تغلغلت بداخلى , يحين موعد عودة روحى سالمة الى ارض الواقع .